التخطي إلى المحتوى

الرياضة الإماراتية في عهد الشيخ خليفة.. تمكين وريادة وإنجازات

الرياضة الإماراتية في عهد الشيخ خليفة.. تمكين وريادة وإنجازات

الرياضة الإماراتية في عهد الشيخ خليفة.. تمكين وريادة وإنجازات

الرياضة الإماراتية في عهد الشيخ خليفة.. تمكين وريادة وإنجازات

رياضة

رياضة الإمارات في زمن الشيخ خليفة .. التمكين والريادة والإنجازات

وكالة أنباء الإمارات

السبت 14/05/2022 16:23 بتوقيت أبوظبي

خليفة بن زايد والرياضة .. قفزة هائلة في البنية التحتية

الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان

لأكثر من 17 عامًا ، ازدهرت الرياضة الإماراتية في عهد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، الذي توفي يوم الجمعة.

في عهد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، حظيت الرياضة الإماراتية باهتمام كبير تواكب النهضة الحقيقية التي رافقت جميع مناحي الحياة في الدولة ، وكانت ترجمة لاستراتيجية القيادة في السعي لتحقيق التميز والتطوير لوطن. يقبل التحدي ولا يعترف بكلمة مستحيل.

شهدت الرياضة الإماراتية خلال هذه الفترة فترة مزدهرة من التمكين والريادة من حيث الفوز بالألقاب ، واستضافة البطولات ، ودعم وتطوير وبناء المنشآت الرياضية ذات المعايير والخصائص الدولية ، فضلًا عن القرارات التي أثرت في الحياة الرياضية في الإمارات واكتسبت الكثير. الإعتراف الدولي.

  • الرياضة في عهد خليفة بن زايد .. الإمارات عاصمة البطولات العالمية

منذ انتخابه رئيساً لدولة الإمارات العربية المتحدة في 3 نوفمبر 2004 ، بعد وفاة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ، احتلت الرياضة مكانتها وأهميتها في خطط نمو الدولة وتنميتها واستراتيجية سعادتها. المواطنين وسكانها.

أصبحت دولة الإمارات من الدول الرائدة في مجال رعاية الشباب والرياضيين ، حيث وفرت القيادة الرشيدة جميع العوامل المساندة ، بتوجيه من الشيخ خليفة بن زايد ، إيمانا منه بأهمية مكوناتها الشبابية ، كثروة حقيقية في بناء الوطن ومستقبله.

  • خليفة بن زايد والرياضة التراثية .. رعاية وإحياء للثقافة

هناك العديد من أشكال الاهتمام بالجانب الرياضي للدولة ، بما في ذلك توسيع البنية التحتية المهمة في الإمارات المختلفة ، وإنشاء المرافق والمرافق التي تخدم كلاً من الممارسة والدوري ، ودعم الرياضة من خلال الأنظمة والقوانين المهنية. واللوائح التي تساعد على رفع مستوى الرياضة والرياضيين وتحفيز جميع سكان الإمارات على ممارسة الرياضة ومتابعة المنافسة العادلة والقوية في مختلف الرياضات.

خلال فترة ولايته ، أرادت الدولة أيضًا تطوير المواهب ورعايتها ودعمها في مختلف المستويات العمرية ، وجلب فرق من كبار المدربين والخبراء الدوليين وتوفير وسائل الاتصال والخبرة في الداخل والخارج.

البنية التحتية والمرافق الرياضية

في السنوات الأخيرة ، قدمت دولة الإمارات العربية المتحدة ، في عهد الشيخ خليفة بن زايد ، العديد من المرافق ذات المستوى العالمي وتكثر في مختلف الإمارات.

لم تقتصر شهادة النجاح والتقدير لهذه المرافق والبنية التحتية على الثناء والثناء اللذين تلقاهما من كبار مسؤولي الرياضة العالمية ، بل كانت شهادة نجاح أكثر واقعية من خلال الحصول على حق استضافة العديد من البطولات في مختلف المسابقات العالمية والقارية.

كانت مدينة زايد الرياضية من بين أهم المنشآت الرياضية التي تم بناؤها أو حصولها على نصيب كبير من التحديث والتطوير في السنوات الأخيرة.

بعد عقود من التأسيس والافتتاح الرسمي في عام 1982 ، خضعت مدينة زايد الرياضية لعمليات تطوير وتحديث كبيرة لمواكبة التغييرات في المعايير القارية والعالمية ، لا سيما وأن المدينة التي تبلغ مساحتها 12 مليون قدم مربع تشمل أكثر من مرفق ، بما في ذلك ملعب كرة قدم يتسع لأكثر من 43000 مشجع ، بالإضافة إلى ملعب تنس وحلبة للتزلج على الجليد.

بالإضافة إلى البطولات التي استضافتها مدينة زايد في الماضي ، فقد ساعدت هذه التطورات على استضافة أكثر من بطولة في السنوات الأخيرة ، مثل كأس الخليج العربي عام 2007 ، وكأس آسيا لكرة القدم عام 2019 ، وكأس العالم للأندية FIFA في أكثر من نسخة واحدة وكأس العالم للشباب عام 2003.

كما تم بناء وافتتاح ملعب محمد زايد بنادي الجزيرة في أبوظبي عام 1980 وخضع لتجديد وترقية في عامي 2006 و 2009 بسعة أكثر من 40 ألف متفرج وشارك في العديد من البطولات بما في ذلك كأس الاستاد 2019.

يتسع ملعب هزاع بن زايد في العين لـ25 ألف متفرج. تم افتتاحه في عام 2014 ويتميز بمعايير دولية متميزة تجعله من أفضل الملاعب في العالم باستثناء ملعب آل مكتوم بنادي النصر الذي خضع لعملية إعادة تصميم كجزء من تحديث كامل قبل إعادة افتتاحه في عام 2019.

كما تم تطوير أندية الشارقة وشباب الأهلي والوصل بأحدث المرافق والتقنيات لاستضافة البطولات الدولية.

خضعت مدينة دبي الرياضية أيضًا لعدد من عمليات التطوير والتحديث بشكل منتظم ومستمر منذ افتتاحها في عام 2004 لمواكبة أحدث الموديلات والمعايير الدولية. تم تشييده على مساحة 50 مليون قدم مربع ويضم مجموعة متنوعة من المرافق والمرافق الرياضية ، بما في ذلك ملعب كريكيت عالمي المستوى وملاعب الهوكي والرجبي والجولف ، فضلاً عن الفنادق ومجموعة متنوعة من المرافق الخدمية.

كما يعد مجمع زايد من أهم وأحدث المنشآت الرياضية حيث تم وضع حجر الأساس عام 2014 على مساحة تزيد عن 178 ألف متر مربع.

أصبحت حلبة سباق ياس واحدة من أعرق حلبات السباق في العالم ، حيث تستضيف كل عام أحد أهم السباقات في بطولة العالم للفورمولا 1 ، جائزة الاتحاد للطيران الكبرى ، وهذا المضمار يجذب عالمًا رائعًا كن حذرًا كما هو الجولة الأخيرة من بطولة العالم.

كما تم افتتاح مجمع حمدان في أكتوبر 2010 ، ويعتبر تحفة معمارية ورياضية عالمية لجميع المعايير ، وقد حاز على شهرة عالمية على هامش العديد من البطولات التي استضافها ، بما في ذلك بطولة العالم 2010 في دبي.

تعد مدينة الميدان ، تحفة مضمار السباق في دبي ، موطنًا لأكبر مضمار سباق في العالم وتتميز بطراز عالمي رائع حيث تضم المنشأة فندقًا ضخمًا ومتحفًا للخيول وأرضًا للمعارض وملاعب تنس وجولف ، مما يجعل “مضمار السباق تحفة” رمز رياضي عالمي كامل.

أيضًا ، تم افتتاح مضمار دبي للدراجات في عام 2013 ولديه معايير وميزات دولية تجعله وجهة لأبرز نجوم ركوب الدراجات في العالم وموطن البطولات الكبرى.

  • الإمارات العربية المتحدة
  • خارج الميدان
  • # نادي_العين
  • # الاهلي_شباب__لوب_دبي
  • # نادي_جزيرة_الإماراتي

الرياضة الإماراتية في عهد الشيخ خليفة.. تمكين وريادة وإنجازات

المصدر : الرياضة الإماراتية في عهد الشيخ خليفة.. تمكين وريادة وإنجازات